أحاديث مكذوبة وقعت في يوم عاشوراء !

 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
أحاديث مكذوبة وقعت في يوم عاشوراء ؟!
ولقد بالغ الشيعة في يوم عاشوراء فوضعوا أحاديث كثيرة كذباً فاحشاً :
1.    من كون الشمس كسفت يومئذ حتى بدت النجوم .
2.    وما رفع يومئذ حجر إلا وجد تحته دم .
3.    وأن أرجاء السماء احمرت.
4.    وأن الشمس كانت تطلع وشعاعها كأنه دم .
5.    وصارت السماء كأنها علقة .
6.    وأن الكواكب ضرب بعضها بعضاً .
7.    وأمطرت السماء دماً أحمر .
8.    وأن الحمرة لم تكن في السماء قبل يومئذ
9.    ونحو ذلك وري ابن لهيعة: عن أبي قبيل المعافري : أن الشمس كسفت يومئذ حتى بدت النجوم وقت الظهر
10.          وأن رأس الحسين لما دخلوا به قصر الإمارة جعلت الحيطان تسيل دماً .
11.           وأن الأرض أظلمت ثلاثة أيام .
12.          ولم يمس زعفران ولا ورس بما كان معه يومئذ إلا احترق من مسه .
13.          ولم يرفع حجر من حجارة بيت المقدس إلا ظهر تحتها دم عبيط ( الذي لم يجف ).
14.           وأن الإبل التي غنموها من إبل الحسين حين طبخوها صار لحمها مثل العلقم . إلى غير ذلك من الأكاذيب والأحاديث الموضوعة التي يصح منها شيء .
ملاحظة :
وقد ذكر الإمام ابن الجوزي رحمه الله في كتابه بستان الواعظين ورياض السامعين بعض الأحداث التي وقعت في يوم عاشوراء تختلف عن التي ذكرنا هنا ولم يذكر مدى صحتها بل سردها سردا .
وأيضاً ذكر الشيخ محمد رضا رحمه الله في كتابه الحسن والحسين سيدا شباب الجنة النقطة رقم 13 ونسبها إلى الإمام الزهري رحم الله الجميع وقال إنه قول غريب وآتى هنا الإمام ابن كثير ليوضح أن هذا القول أنه مكذوب
 
فضلاً قل ( اللهم عاملنا برحمتك ولا تعاملنا بعدلك )
 
المرجع من كتاب : البداية والنهاية
للإمام ابن كثير الدمشقي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *