أيهما أفضل أبو بكر أم علي ؟ رضي الله عنهما

تناظر الحسين بن إسماعيل المحاملي الفقيه الشافعي المحدث مع بعض الشيعة بحضرة بعض الأكابر فجعل الشيعي يذكر مواقف علي يوم بدر وأحد والخندق وحنين وشجاعته . ثم قال للمحاملي أتعرفها ؟

قال : نعم ، ولكن أتعرف أنت أين كان الصدّيق يوم بدر ؟

كان مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في العريش بمنزلة الرئيس الذي يحامي عنه وعلي رضي الله عنه في المبارزة ولو فرض أنه انهزم أو قتل لم يخذل الجيش بسببه فأفحم الشيعي .

وقال المحاملي وقد قدمه الذين رووا لنا الصلاة والزكاة والوضوء بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم فقدموه عليه حيث لا مال ولا عبيد ولا عشيرة وقد كان أبو بكر يمنع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ويجاحف عنه وإنما قدموه لعلمهم أنه خيرهم . فأفحمه أيضاً . انتهى .

الشاهد :

رضي الله عن أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وعن الصحابة أجمعين .

المرجع :

البداية والنهاية ، الإمام ابن كثير الدمشقي رحمه الله ، ط / دار الأخيار ” ج 11/ ص 168 ” ،

فصل : الحسين بن إسماعيل ، بتصرف .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *