إجابة مقنعة أليس كذلك ؟؟؟

قال سري السقطي اجتزت يوما بالمقابر ، فإذا أنا ببهلول قد دلى رجليه في قبر وهو يلعب بالتراب ،

فقلت : أنت ههنا ؟

قال : نعم ، أنا عند قوم لا يؤذونني ، وإن غبت عنهم لا يغتابوني .

فقلت : يا بهلول الخبز قد غلا .

قال : والله ما أبالي ولو حبة بمثقال ، إن علينا أن نعبده كما أمرنا ، وعليه أن يرزقنا كما وعد ، ثم ولى عني وهو يقول :

من تمتع بالدنيا وزينتها ،، ولا تنام عن اللذات عيناه

أفنت عمرك فيما لست تدركه ،، تقول لله ماذا حين تلقاه . انتهى .

المرجع :

صفة الصفوة ، الإمام ابن الجوزي رحمه الله ، ط / مؤسسة الكتاب الثقافية ،

” ج 2 / ص 311 – 312 ” ، فصل : في ذكر المصطفين من عقلاء المجانين ببغداد . ” بهلول ” بتصرف .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *