ارض بتدبير الله لك

كان رجل بالبادية له كلب وحمار وديك ، فالديك يوقظ للصلاة ، والحمار ينقلون عليه الماء ويحمل خباءهم ، والكلب يحرسهم . فجاء الثعلب فأخذ الديك ، فحزنوا ، فقال الرجل : عسى أن يكون خيراً ، ثم جاء ذئب فخرق بطن الحمار ، فحزنوا ، فقال الرجل : عسى أن يكون خيراً ، ثم أصيب الكلب ، فحزنوا ، فقال الرجل : عسى أن يكون خيراً ، ثم أصبحوا ذات يوم ، فنظروا فإذا قد سُبي من حولهم وبقوا هم ، وإنما أخذ أولئك بما كان عندهم من الصوت والجلبة ، ولم يكن عند أولئك شيء يجلب ؛ فقد ذهب كلبهم وحمارهم وديكهم . انتهى .

فاجعل شعارك دوما عسى أن يكون خيراً .

المرجع  :

من كتاب مختصر منهاج القاصدين .

للمؤلف :

الإمام ابن قدامة المقدسي رحمه الله تعالى .

فصل : يتصور الرضا فيما يخالف الهوى .

طبعة دار الفجر للتراث ” ص 384 – 385 “

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *