الهامبورجر

مُنذُ آلاف السنين ، وفي وسط آسيا تواجدت القبائل التُركية والمغولية. وقامت الأخيرة بأسوأ اجتياح للحضارة الإسلامية في ذلك الوقت ، وقد اخترعت هذه القبائل تفتيت اللّحم إلى شرائح صغيرة ، ليس من أجل توفير الوقت ، وإنما ليكون اللّحم سهل الهضم. ثم انتقلت هذه الطريقة إلى مدينة ” هامبورج ” الألمانية ، وهناك أضاف السُكان التوابل إلى اللّحم المفروم ، ومن يومها أصبحت اللّحمة المفرومة تُعرَفُ باسم ” الهامبورجر” نسبة إلى هذه المدينة الألمانية الشهيرة ، وفي معرض سانت لويس الدولي عام 1904م قام بائع بوضع اللّحم المفروم بين شرائح من الخُبز .. ليظهر الهامبورجر الحديث بالشكل الذي يعرفه الجميع ، انتهى.
الشاهد :
وحالياً ظهرت هامبورجر جديدة من شرائح الدجاج ، والسمك.
المرجع :
ومضات إبداعية ، السيّد حامد ، ط / دار أجيال ” 173 ” ، الهامبورجر ومدينة هامبورج هل توجد صلة ؟ ، بتصرف.
انستقرام : dramy2010
صورة رقم : 570
💎💎💎
تليجرام : { قناة معلومة موثقة }
https://t.me/dramy2010

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *