الوقفة الثانية مع سورة الفاتحة

أسماء سورة الفاتحة

لهذه السورة العظيمة أسماء كثيرة ، نذكر بعضاً منها :

  1. فاتحة الكتاب ” القرآن الكريم “ : ومعناها : فاتحة كل شيء أي بدايته ولذا سميت الفاتحة . قال الله تعالى : { الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } (2) سورة الفاتحة .
  2. السبع المثاني : سميت بذلك لأنها تُثنّى أي تكرّر في كل ركعة من الصلاة ، قال الله تعالى : { وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِّنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ } (87) سورة الحجر.
  3. أم الكتاب : سميت بذلك لاشتمالها على أصول ما جاء في القرآن من العقائد والعبادات والشرائع والقصص ، قال الله تعالى : { وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ لَدَيْنَا لَعَلِيٌّ حَكِيمٌ } (4) سورة الزخرف.
  4. أم القرآن : قال الإمام أحمد : حدثنا يزيد بن هارون أنبأنا ابن أبي ذئب وهاشم بن هاشم عن ابن أبي ذئب عن المقبري عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال في أم القرآن : { هي أم القرآن وهي السبع المثاني وهي القرآن العظيم } . انتهى.

المراجع :

تفسير القرآن العظيم ، الإمام ابن كثير الدمشقي رحمه الله ، ط / مكتبة الرشد ” ج 1 / ص 11 ” ، سورة الفاتحة .

أيسر التفاسير ، الشيخ / أبي بكر جابر الجزائري حفظه الله ، ط / دار الحديث ” ج 1 / ص 9 ، 10 ” ، تفسير سورة الفاتحة ، بتصرف.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *