خلقهم على أربعة أنواع

قال الله تعالى : ” يا أيها الإنسان ما غرك بربك الكريم * الذي خلقك فسواك فعدلك * في أي صورة ما شاء ركبك ” .

خُلق الإنسان على أربعة أضرب :

1.   لا من ذكر ولا من أنثى كآدم عليه السلام .

2.   من ذكر بلا أنثى كحواء عليها السلام .

3.   من أثنى بلا ذكر كعيسى عليه السلام .

4.   من ذكر وأنثى كسائر البشر . انتهى .

فتبارك الله رب العالمين .

المرجع :

من كتاب تحفة المودود بأحكام المولود  .

للمؤلف  :

الإمام ابن قيم الجوزية رحمه الله  .

فصل  :

في مقدار زمان الحمل واختلاف الأجنة في ذلك  .

ط / مكتبة نزار مصطفى الباز  .

” ص 232 ” .

بتصرف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *