شرح لأسماء الله الحسنى ” الخبير “

ومن أسماء الله الحسنى وصفاته العلا ” الخبير ” :

قال الله تعالى : { لاَّ تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ} (103) سورة الأنعام .

الخبير : أي الذي أدرك علمه السرائر ، واطّلع على مكنون الضّمائر وعَلِمَ خفيات البذور ، ولطائف الأمور ، ودقائق الذّرّات ، فهو اسم يرجع في مدلوله إلى العلم بالأمور الخفية التي هي في غاية اللطف والصغر ، وفي غاية الخفاء ، ومن باب أولى وأحرى علمه بالظواهر والجليات .  انتهى .

المرجع :

* فقه الأسماء الحسنى ، لعبد الرزاق البدر .  ط / دار التوحيد للنشر ” ص 165 “.

فصل : اللطيف ، الخبير .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *