شرح لأسماء الله الحسنى ” القدوس السلام “

ومن أسماء الله الحسنى وصفاته العلا ” القدّوس ، السلام ” :

قال الله تعالى : { هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ } (23) سورة الحشر .

القدوس ، السلام : معناهما متقاربان ، فإن القدّوس مأخوذ من قدّس بمعنى : نزّهه وأبعده عن السوء مع الإجلال ، والتعظيم . فهو المنزه عن صفات النقص .

والسلام مأخوذ من السلامة . فهو سبحانه السالم من مماثلة أحد من خلقه ، ومن النقص ، ومن كل ما ينافي كماله ، أو ذو السلامة من كل آفة ونقص . انتهى .

المراجع :

*تحفة الذاكرين ، للشوكاني . ط / دار الكتاب العربي ” ص 70 – 72 ” .

فصل : في فضل أسماء الله الحسنى .

* شرح أسماء الله الحسنى في ضوء الكتاب والسنة ، لسعيد القحطاني .

ط / مؤسسة الجريسي ” ص 140 “. فصل : القدّوس ، السلام . بتصرف .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *