مراتب الشجاعة والشجعان

أول مراتبهم : الهمّام .

وسمي بذلك لهمته وعزمه وجاء على بناء فعّال كشجاع .

الثاني : المقدام .

وسمي بذلك من الإقدام وهو ضد الإحجام وجاء على أوزان المبالغة كمعطاء ومنحار لكثير العطاء والنحر . وهذا البناء يستوي فيه المذكر والمؤنث كإمرة معطار كثيرة العطر ومذكار تلد الذكور.

الثالث : الباسل .

وهو اسم فاعل من بسل يبسل كشرف يشرف ، والبسالة الشجاعة والشدة وضدها فشل يفشل فشالة وهي على وزنها فعلا ومصدرا وهي الرزالة .

الرابع : البطل .

وجمعه أبطال وفي تسميته قولا :

أحدهما : أنه يبطل فعل الأقران فتبطل عنده شجاعة الشجعان فيكون بطل بمعنى مفعول في المعنى لأن هذا الفعل غير متعد .

والثاني : أنه بمعنى فاعل لفظا ومعنى لأنه الذي يبطل شجاعة غيره فيجعلها بمنزلة العدم فهو بطل بمعنى مبطل .

الخامس : الصنديد .

بكسر الصاد والعامة تلحن فيقولون صنديد بفتحها وليس في كلامهم فعليل بفتح الفاء وإنما هو بالكسر في الأسماء كقنديل وحلتيت وفي الصفات كشمليل . والصنديد الذي لا يقوم له شيء .

الأمور المضادة والمخلة بالشجاعة هي كالنحو التالي :

الأول : الجبن .

الثاني : التهور .

الثالث : الخفة .

الرابع : الطيش  . انتهى

لطفاً قل ( اللهم أصلح حال أمة محمد صلى الله عليه وسلم )

المرجع :

الفروسية الشرعية في الإسلام .

الإمام ابن قيم الجوزية رحمه الله .

ط / دار الكتاب العربي .

  ” ص 154 – 155 ” .

  فصل في مراتب الشجاعة والشجعان .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *