كوادر نسائية

تقول : تخرجت من كُلية الاقتصاد قبل سنتين وقدمت أوراقي باحثة عن وظيفة في كل القِطاعات ، ولكن لم يصلني أي رد ، ففكرت بمشروع تجاري صغير وهو إعداد الحلويات والفطائر في المنزل وإيصال الطلبات لمن يرغب بسعر بسيط ، قوبلت بهجوم شرس من أُسرتي وزميلاتي وحذروني من نظرة المُجتمع لي ” كطباخة ” ، لكنني لم أستسلم وبدأت في مشروعي بمساعدة شقيقتي التي كانت تعاني مثلي من البطالة ، وسجلت في بعض مواقع التواصل الاجتماعي وصممت موقعاً إلكترونياً خاصاً بعرض الحلويات والفطائر ، في البداية كان الإقبال ضعيفاً ثمّ تحسن شيئاً فشيئاً ، وفي جميع مراحل مشروعي كانت توجه إليّ رسائل سلبية لكي لا استمر ، ولكن العبرة دوماً ليست بالبدايات بل بكمال النهايات ، والآن توسع مشروعي بشكل مُذهل ، وحظيت بفخر وإعجاب كل مَنْ حولي من أهل وزميلات ، فمقدار ربحي الصافي شهريا يتجاوز الخمسين ألف ريال ، ما شاء الله ، انتهى.
الشاهد :
اكسر حاجز الخجل وابدأ بمشروعك المُناسب.
المرجع :
حين تكبو انهض ، سلوان العضيدان ، ط / فهرسة مكتبة الملك فهد الوطنية ” 229 ، 230 ” ، سيحاربونك وستنتصر ، بتصرف.
انستقرام : dramy2010
صورة رقم : 608
💎💎💎
تليجرام : { قناة معلومة موثقة }
https://t.me/dramy2010

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *