كيفية التعامل مع المُغتاب

لا يخفى على كل ذي عقل ما للغيبة من سلبيات كبيرة تعود على الفرد والمجتمع مما يستدعي الحذر والتحذير منها ، فهي غالباً لا تخلوا بعض المجالس منها ، وعلى مَنْ يحضر مثل هذه المجالس التعامل معها على النحو التالي :
1. الإنكار على المُغتاب بلُطف ، حتى لا تتفشّى هذه السلبية في المجالس.
2. تقديم النُصح بلُطف للمُغتاب مستشهداً بقوله تعالى : { … وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ … } (12) سورة الحجرات.
3. عدم التواجد في مثل هذه المجالس ، وإن حصل ذلك فعليه المغادرة بلُطف.
4. الحرص على مناقشة الأمور الإيجابية في المجالس ، انتهى.
الشاهد :
لعلّ في جُعبتك نقاط إيجابية أخرى تودّ ذكرها.
انستقرام : dramy2010
صورة رقم : 530

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *