لماذا تبسم سليمان عليه السلام ضاحكا من قول النملة ؟

ويكفي من فطنتها ما نص الله عز وجل في كتابه من قولها لجماعة النمل وقد رأت سليمان عليه السلام وجنوده : * يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان وجنوده وهم لا يشعرون * فتكلمت بعشرة أنواع من الخطاب في النصحية :

  1. النداء
  2. والتنبيه
  3. والتسمية
  4. والأمر
  5. والنص
  6. والتحذير
  7. والتخصيص
  8. والتفهيم
  9. والتعميم
  10. والاعتذار

فاشتملت نصيحتها مع الاختصار على هذه الأنواع العشرة ولذلك أعجب سليمان قولها وتبسم ضاحكا منه وسأل الله أن يوزعه شرك نعمته عليه لمّا سمع كلامها . انتهى

الشاهد :

سبحان من لا تختلف عليه اللغات .

المرجع :

قل انظروا ، الإمام ابن قيم الجوزية رحمه الله ، ط / المكتب الإسلامي ، ” ص 213 ” ، الفصل السادس آيات الله تعالى في النمل ، بتصرف .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *