من طرائف العُطاس

أبو محمّد البربهاري العالم الزاهد الفقيه الحنبلي الواعظ ، صاحب المُروزي وسهلاً التستري ، وتنزّه عن مِيراث أبيه ، – وكان سبعين ألفاً – لأمرٍ كرهه. وكان شديداً على أهل البدع والمعاصي ، وكان كبير القدر تُعظّمه الخاصة والعامة ، وقد عطس يوماً وهو يعظ فشمّته الحاضرون ، ثم شمته من سمعهم حتى شمته أهل بغداد ، تُوُفيَ سنة 329 هـ وكان عمره يوم مات 96 سنة رحمه الله ، انتهى.
المصدر :
البداية والنهاية ، الإمام ابن كثير الدمشقي رحمه الله ، ط / دار الأخيار ” 11/ 166 ” ، فصل : أبو محمّد البربهاري ، بتصرف.
انستقرام : dramy2010
صورة رقم : 613
💎💎💎
تليجرام : { قناة معلومة موثقة }
https://t.me/dramy2010

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *