37. قطوف من السيرة المحمدية ” بناء المسجد النبوي “

                  بسم الله الرحمن الرحيم

قطوف من السيرة المحمدية

على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم

 ” العناوين “

الحالة الراهنة في المدينة عند الهجرة ، بناء مجتمع جديد ، بناء المسجد النبوي ، أهمية المسجد في الإسلام ، وظيفة الدولة في الإسلام ، معاهدته صلى الله عليه وسلم مع اليهود ،  فائدة من المعاهدة مع اليهود ، المراجع .

” التفاصيل “

الحالة الراهنة في المدينة عند الهجرة :

لم يكن معنى الهجرة هو التخلص من الفتنة والاستهزاء فحسب ، بل كانت الهجرة مع هذا تعاونا على إقامة مجتمع جديد في بلد آمن . ولذلك أصبح فرضا على كل مسلم قادر أن يسهم في بناء هذا الوطن الجديد ، وأن يبذل جهده في تحصينه ورفعة شأنه . ولا شك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم هو الإمام والقائد والهادي في بناء هذا المجتمع ، وكانت إليه أزمة الأمور بلا نزاع . والأقوام التي كان يواجهها رسول الله صلى الله عليه وسلم في المدينة كانت على ثلاثة أصناف وهي :

  1. أصحابه الصفوة الكرام البررة رضي الله عنهم .
  2. المشركون الذين لم يؤمنوا بعد ، وهم من صميم قبائل المدينة .
  3. اليهود ” بنو قينقاع ، بنو النضير ، بنو قريظة ” .

بناء مجتمع جديد :

قد أسلفنا أن نزول رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمدينة في بني النجار كان يوم الجمعة ( 12 ربيع الأول سنة 1 هـ الموافق 27 سبتمبر سنة 622 م ) ، وأنه نزل في أرض أمام دار أبي أيوب ، وقال : ” ههنا المنزل إن شاء الله ، ثم انتقل إلى بيت أبي أيوب ” .

بناء المسجد النبوي :

أول خطوة خطاها رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد ذلك هو إقامة المسجد النبوي . ففي المكان الذي بركت فيه ناقته أمر ببناء هذا المسجد ، واشتراه من غلامين يتيمين كانا يملكانه ، وساهم في بنائه بنفسه ، فكان ينقل اللبن والحجارة ويقول :

اللهم لا عيش إلا عيش الآخرة        فاغفر للأنصار والمهاجرة .

أهمية المسجد في الإٍسلام :

من وقائع الهجرة إلى المدينة تبين لنا أنه صلى الله عليه وسلم ما أقام بمكان إلا كان أول ما يفعله بناء مسجد يجتمع فيه المؤمنون ، فقد أقام مسجد قباء حين أقام فيها أربعة أيام ، وبنى مسجدا في منتصف الطريق بين قباء والمدينة لما أدركته صلاة الجمعة في بني سالم بن عوف في بطن الوادي ” وادي رانوناء ” . فلما أن وصل إلى المدينة ، كان أول عمل عمله بناء مسجد فيها . وهذا يدلنا على أهمية المسجد في الإٍسلام ، وعبادات الإسلام كلها تطهير للنفس ، وتزكية للأخلاق ، وتقوية لأواصر التعاون بين المسلمين ، وصلاة الجماعة والجمعة والعيدين ، مظهر قوي من مظاهر اجتماع المسلمين ، ووحدة كلمتهم ، وأهدافهم ، وتعاونهم على البر والتقوى ، لا جرم أن كان للمسجد رسالة اجتماعية وروحية عظيمة الشأن في حياة المسلمين ، فهو الذي يوحد صفوفهم ، ويهذب نفوسهم ، ويوقظ قلوبهم وعقولهم ، ويحل مشاكلهم ، وتظهر فيه قوتهم وتماسكهم .

وظيفة الدولة في الإسلام :

حدد ابن تيمية أحد رواد الفكر الإسلامي في الإدارة أن وظيفة الدولة ومسؤولياتها هي أن  تقوم بعمل كل ما يؤدي إلى جلب المصالح ودفع المضار وإلى إقامة القسط في حقوق الله وحقوق العباد ، ولذا فإنها تمارس عددا من الأعمال بوساطة ولاة الأمور سواء فيما يتعلق منها بالنواحي القضائية أو الدفاعية أو المعيشية . ويمكن تحديد الوظائف الرئيسية للدولة في الإسلام في الوظائف التالية :

  1. عبادة الله في الأرض .
  2. توزيع الموارد المالية بالعدل .
  3. إقامة العدل .
  4. تنظيم الحياة الاقتصادية والاجتماعية .

معاهدته عليه الصلاة والسلام مع اليهود :

بعد أن هاجر النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة ، ورسخ قواعد المجتمع الإسلامي الجديد ، بإقامة الوحدة العقائدية والسياسية والنظامية بين المسلمين ، فقد رأى عليه الصلاة والسلام أن يقوم بتنظيم علاقاته بغير المسلمين ، وكان همه في ذلك هو توفير الأمن والسلام والسعادة والخير للبشرية جمعاء ، مع تنظيم المنطقة  في وفاق واحد ، فسن في ذلك قوانين السماح والتجاوز التي لم تعهد في عالم مليء بالتعصب والتغالي . وأقرب من كان يجاور المدينة من غير المسلمين هم اليهود – كما أسلفنا – وهم وإن كانوا يبطنون العداوة للمسلمين ، لكن لم يكونوا أظهروا أية مقاومة أو خصومة بعد ، فعقد معهم رسول الله صلى الله عليه وسلم معاهدة ترك لهم فيها مطلق الحرية في الدين والمال ، ولم يتجه إلى سياسة الإبعاد أو المصادرة والخصام .

فائدة من المعاهدة مع اليهود :

مما سبق يتضح لنا أننا اليوم في حاجة ماسة إلى هذه الحنكة الإدارية والتنظيم السليم والذي يجعل الجميع أن ينظر إلى هذا الدين أنه دين قويم يدعوا الناس إلى أخلاقه الفاضلة .

–        انتهى –

                                   فاللهم صل وسلم على نبينا وحبيبنا محمد ” عليه الصلاة والسلام “

المراجع :

–        من كتاب السيرة النبوية دروس وعبر للمؤلف الدكتور / مصطفى السباعي رحمه الله – الفصل الرابع : مبحث : الدروس والعظات  ( ص 84 – 86 ) . طبعة : دار الوراق .

–        من كتاب الرحيق المختوم للمؤلف الشيخ / صفي الدين المباركفوري رحمه الله – فصل : المرحلة الأولى الحالة الراهنة في المدينة عند الهجرة ( ص 171 – 186 ) . طبعة : دار ابن حزم .

–        من كتاب الإدارة في الإسلام للمؤلف الدكتور / أحمد إبراهيم أبو سن – الفصل الثاني : وظيفة الدولة في الإسلام ، ( ص 17 – 22 ) . طبعة : دار الخريجي .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *