إن كنت فقد كان

يقول العالم الفذ أبو الحسن الندوي رحمه الله أنه ما من حالة أو مرحلة يكون فيها إنسان إلا مر بها … ؟ فيا ترى من يكون ؟

إن كنت غنياً : فقد جاءته الدنيا صاغرة وكانت الغنائم تأتيه ملء الوديان.

إن كنت فقيراً : فقد ألمه الفقر حتى ربط الحجر على بطنه .

إن كنت تاجراً : فقد اشتغل بالتجارة.

إن كنت رب أسرة : فقد كان رباً لأسر.

إن كنت مدرساً أو حاكماً أو مفتياً أو مسؤولاً أو أو أو  فقد كان.

أتعرف من هو ؟ إنه نبينا وحبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، انتهى.

المرجع :

افعل شيئا مختلفاً ، أ / عبد الله علي عبد الغني حفظه الله ، ط / شركة الإبداع الفكري ” 78 ” ، المبدأ السادس ” قدوة للجميع ” ، بتصرف.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *