بكم تشتري شربة الماء

دخل ابن السماك على الرشيد فوعظه ، فبكى ثم دعا بماء في قدح فقال : يا أمير المؤمنين ! لو منعت هذه الشربة إلا بالدنيا وما فيها ، أكنت تفديها بها ؟ قال : نعم ، قال فاشرب رياً ، بارك الله فيك ، فلما شرب ، قال له : يا أمير المؤمنين أرأيت لو منعت إخراج هذه الشربة منك إلا بالدنيا وما فيها ، أكنت تفتدي ذلك ؟ قال : نعم ، قال : فما تصنع بشيء شربة ماء خير منه .

الشاهد : وهذا يبين أن نعمة الله تعالى على العبد في شربة ماء عن العطش أعظم من ملك الأرض كلها . ثم تسهيل خروج الحدث من أعظم النعم ، وهذه إشارة وجيزة إلى النعم الخاصة . انتهى .

المرجع :

من كتاب مختصر منهاج القاصدين .

للمؤلف :

الإمام ابن قدامة المقدسي رحمه الله .

فصل : عجائب الأغذية والأدوية .

ط / دار الفجر ” ص 314   “

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *