لا تظن أنك تستقي وحدك !

–  قال الإمام أحمد رحمه الله حدثنا وكيع حدثنا مسعر عن زيد العمي عن أبي الصديق الناجي قال : ” خرج سليمان بن داود ليستسقي فرأى نملة مستقلية على ظهرها رافعة قوائمها إلى السماء وهي تقول : ( اللهم إنا خلق من خلقك ليس بنا غنى عن سقياك ورزقك فإما أن تسقينا وترزقنا وإما أن تهلكنا فقال : ارجعوا فقد سقيتم بدعوة غيركم ) .

– وقال تعالى ( فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا * يرسل السماء عليكم مدرارا ) أي متواصلة الأمطار ولهذا تستحب قرآءة سورة نوح في صلاة الاستسقاء لأجل هذه الآية .

 فضلا قل اللهم أغثنا اللهم أغثنا اللهم أغثنا .

المراجع :

من كتاب قل انظروا للمؤلف الإمام ابن قيم الجوزية رحمه الله – الفصل السادس آيات الله تعالى في النمل .

من كتاب تفسير القرآن العظيم للإمام ابن كثير الدمشقي رحمه الله – تفسير سورة نوح . 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *