ما رأيك في مفسر الأحلام هذا ؟

الحسن بن بشار أبو علي الخياط روى عن أبي بلال الأشعري وعنه أبو بكر الشافعي وكان ثقة رأي في منامه وقد كانت به علّة ،  قائلا يقول له : كل لا وادهن بلا . ففسره بقوله تعالى : { زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ ٌ} . فأكل زيتوناً وشرب زيتاً فبرأ من علته تلك . انتهى .

اللهم يا معلم آدم علمنا ويا مفهم سليمان فهمنا .

المرجع :

البداية والنهاية .

الإمام ابن كثير الدمشقي رحمه الله .

” ج11 / ص 67 ”

ط / دار الأخيار .

فصل الحسن بن بشار .

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *