إن أوقفته أدلى وإن تركته ولى !